2يوليو

هل من الصحيح أخذ فيتامين د بالإبرة؟ أم تكفي الحبوب؟

لدي نقص في حيث اظهر التحليل بان مستوى د يساوي ١٠ والرينج الطبيعي من ٥٠ الى ٨٠ , نصحني الطبيب باخذ حبوب osteocare وهيه تحتوي ايضا على نسبة من فيتامين د + حبوب فيتامين د one alpha وطلب ان استمر عليها لمدة اسبوعين وبعدها اخذ ابرة فيتامين د ثم اكمل الحبوب لمدة ٣ شهور وبعدها اخذ ابرة اخرى من فيتامين د ،، انا انثى وعمري ٢٢ ووزني ٤٩ وطولي ١٤٩

السؤال : هل استطيع اخذ ابرة فيتامين د بدون ان اخذ الحبوب ، وهل مانصحني به الطبيب صحيح ؟ لاني اشعر ان الجرعة عالية خصوصا ان فيتامين د من الفيتامينات المذابة في الدهون وتتخزن ، افيدوني ولكم جزيل الشكر

شارك السؤال !

‎إجابة واحدة

  1. نقص فيتامين د من الأمور الشائعة هذه الأيام، يعتمد الجواب على حسب الجرعة التي وصفها لك الطبيب، مستوى فيتامين د لديك منخفض جدًا ويحتاج للعلاج الصارم لمنع هشاشة العظام مستقبلًا والتي يصعب علاجها عند تقدم السن، فيكتمل بناء العظام عند سن ٣٠ سنة، وبعدها تبدأ العظام بانخفاض كثافتها تدريجيًا في حال عدم وجود الكالسيوم المناسب لحاجتها، لذلك ينصح دائمًا ببداية علاج نقص فيتامين د مبكرًا حتى تصل العظام لكثافتها العظمى عند سن ٣٠ سنة.

    فيتامين د هو العنصر الذي يساعد على امتصاص الكالسيوم بالجسم، لذلك تحتوى بعد الحبوب على الكالسيوم معها أيضًا.

    بالنسبة للجرعة، فينصح عالميًا حسب آخر الدراسات (ستجدينها بالمصادر بالأسفل) بأن تكون الجرعة اليومية للإنسان العادي (الغير مصاب بالنقص الشديد) ٦٠٠وحدة عالمية يوميًا عن طريق الفم بالنسبة لعمرك (تختلف الجرعات على حسب الأعمار).والحد الأقصى الغير ضار (لا يؤدي إلى السُميّة) هو ٤٠٠٠وحدة يوميًا، حيث لن يؤثر بإذن الله على أي شيء من الوظائف الحيوية.

    بالنسبة للعلاج بالإبر فهذا يعتمد على حسب خطة علاج الطبيب، فالإبر متعددة الأنواع ومختلفة الجرعات، فبعض الإبر تعطى مرة واحدة كل عام (تكون الجرعة كبيرة ٦٠٠ألف حدة عالمية) بحيث يكون دخول فيتامين د للجسم تدريجيًا على مدار العام، وإذا كان النقص حادًا جدًا قد يستدعي ذلك استخدام الحبوب عن طريق الفم أيضًا. وبعض الإبر متوسطة الجرعة ١٠٠ألف وحدة عالمية قد تعطى كل ٦ أشهر، وبعضها كل شهرين وبعضها كل أسبوع، فلكل مركز خطة علاجية مختلفة هدفها إنعاش المخازن الداخلية للجسم بفيتامين د حتى لا يعاني من الأعراض المعروفة له والهشاشة مستقبلًا.

    لذلك انصحك بمتابعة نصائح طبيبك وخطته العلاجية حتى تحصلي على أفضل النتائج بإذن الله، شكرًا جزيلًا لك.

    المصادر:
    http://www.mayoclinic.com/health/vitamin-d/NS_patient-vitamind/DSECTION=dosing
    المصدر٢:
    http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmedhealth/PMH0003057/
    المصدر٣:
    http://www.patient.co.uk/health/Vitamin-D-Deficiency.htm

    عن المُجيب

    طبيب، عضو هيئة تدريس بجامعة الملك عبدالعزيز، قسم طب الأسرة والمجتمع، مُدوّن ومهتم بالتقنية.

جميع الحقوق محفوظة لـ © اسأل طبيب