4أبريل

هل يخطئ الطبيب بتشخيص أمراض العيون الخطيرة؟

حدث الامر قبل 12 سنة حين كان عمري 24 ظهر بطرف عيني اليمين تموج للصورة غريب اختفى بعد عشر دقائق.
بعدها بسنة او اقل توفيت امي بشكل مفاجئ بمرض بالراس لم يشخص وبعد الوفاة بسنة تقريبا عادت لي اعراض تموج الرؤية لكن بشكل شديد ومتكرر الى ان استيقضت يوما ما بطنين شديد براسي مع ضعف النظر الليلي ووهن شديد واحاسيس غريبة كنت متاكد انها نهايتي.
استنر الحال ثلاث اشهر تقريبا وبدا الوهن يخف لكن الطنين كما هو ونوبات تموج الرؤية تتكرر.
الا اري الخطوط الرفيعة متموجه وضعف رؤية ليلي
مع وجود شرارات باطراف النظر مستمرة عند النظر لخلفية ساطعه.
ذهبت مرتين لطبيبي عيون وكلاهما ذكر ان نظري والشبكية والعصب سليم تماما.. الاخير اشار علي بمراجعه اخصائي نفسي.
السؤال هو. هل يخطئ الطبيب بتشخيص امراض العيون الخطيرة..وهل يمكن للامراض النفسية ان تؤثر على النظر طوال الوقت

شارك التدوينة !

‎إجابة واحدة

  1. د. محمد ابو هيبه

    الطبيب بشر فهو بالطبع قد يخطئ، ولكن حسب وصفك في السؤال فأنت ذهبت إلى عدّة أطبّاء وكلّهم أخبروك بنفس النتيجة وبأن عينك سليمة. فيبدو أنك قلق أكثر من اللازم.

    صحيح، قد يكون السبب نفسياً أيضاً، فالعامل النفسي بالرغم من أن العديد من الناس يهملونه، ولكنّه مهم جداً، وقد يكون السبب في العديد من الأمراض أو الأعراض التي قد يعاني منها أي شخص.

    أنصحك باتابع الخطوات كما ذكرها لك طبيبك الخاص، فنع اذهب إلى طبيب أمراض نفسيّة فلن يضرّك ذلك في شيء.

    ويبدو من خلال وصفك في السؤال أيضاً أنك تعرّضت لصدمة نفسيّة مؤخراً وهي وفاة والدتك، وهذا يؤثّر أيضاً على الحالة النفسيّة.

    أتمنّى لك دوام الصحّة والعافية.

     

    المصدر

    عن المُجيب

    طبيب مهتم بالصحة العامة، خريج الجامعة الإسلامية بغزة، وأعمل حاليا في مستشفى الشفاء الطبي كطبيب امتياز .. لدي اهتمامات كثيرة خارج نطاق الطب، خصوصا في مجال التكنولوجيا، وأسعى للوصول بالناس إلى مستوى صحي أفضل من خلال الربط بين التكنولوجيا والطب

جميع الحقوق محفوظة لـ © اسأل طبيب