شارك التدوينة !

‎إجابة واحدة

  1. سؤالك يبدو لي كأنك تسأل “كيف أخفف من الجوع؟”

    الرغبة الجنسية غريزة طبيعية. لا تعتقد أنك “هائج” أكثر من غيرك لمجرد رغبتك في النكاح٬ فكل البشريّة (ذكوراً وإناثاً) يريدون ما تريد٬ وإلا لما تزوّج الناس منذ آدم وحواء. لا تقلق٬ ولا تنظر للموضوع كمشكلة.

    الكثير يلجأون إلى الاستمناء (لا أفضّل تسميتها “عادة سرية” فهي تجعلها تبدو كجريمة) والذي طبياً ليس له أضرار تذكر إذا تمّت ممارسته بشكل متّزن٬ أي أقل من ٥ مرات في الاسبوع. هذا يخفف من العبء الهرموني في الشهوة الزائدة. وكذلك معروف عن نشوة الذروة أن لها آثار إيجابية مثل الراحة النفسية المؤقتة والنعاس. ممارستها أكثر من الحد الصحي قد يقود إلى مشاكل جدّية مثل الارهاق المزمن٬ القذف المبكّر٬ الضرر للعضو الذكري (إذا تمت ممارسته بشدة) أو حتى العقم في حالات نادرة.

    أنا أخاطبك من وجهة نظر طبية بحتة. كون الاستمناء حلال أو حرام ليس من شأني. ولا تلجأ للعلاج بالاعشاب أو الأدوية٬ مثل الكافور٬ فقد يكون له آثار مزمنة مع طول الاستعمال. معظم مصانع الأدوية الجنسية والأبحاث المتخصصة في ذلك موجهة نحو الرجال الذين لا يستطيعون إنشاء رغبة جنسية من الأصل٬ وليس العكس. فقل الحمد لله.

    وعشتم في أتم السلامة

    المصدر: http://www.naturalhealth-supplements.com/side-effects-of-over-masturbation.htm

    عن المُجيب

    طبيب إمتياز ينوي التخصص في الطب النفسي، شديد الاطلاع في مجالات العلم النفسي والصحة العقلية. يهوى الكتابة.

جميع الحقوق محفوظة لـ © اسأل طبيب