14ديسمبر

أعاني من ارتفاع هرمون الحليب وتكيس المبايض، مالعمل؟

السلام عليكم  نزلت علي الدوره بالشهر مرتين رحت لدكتوره وسويت تحاليل طلع هرمون الحليب مرتفع اخذت دواء لهرمون الحليب > Dostinex ومنظم الدوره > Duphaston بعدين حللت طلع هرمون الحليب كويس بس   هرمون التكيس ع المبايض فيه مشكله  اعطتني دوا  للتكيس> Glucophage مع منظم الدوره شهرين تقريبا استمريت عليهم حللت اخر مره قالت لي هرمون الحليب مرتفع وهرمون التكيس ع المبايض بعد مااعرف ايش المشكله ياليت تفيدوني ؟ 

شارك التدوينة !

‎إجابة واحدة

  1. د. محمد ابو هيبه

    هرمون الحليب يسمى برولاكتين (Prolactin) وأشهر سبب لارتفاعه في الدم هو وجود ورم حميد في الغدة النخامية (Prolactinoma). حيث يؤدي هذا الورم إلى زيادة كمية البرولاكتين التي يتم إفرازها. زيادة هرمون البرولاكتين في الدم تؤثر على الهرمونات الجنسية الأخرى، وقد يؤدي إلى حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية. بالإضافة إلى هذا الورم الحميد، هناك أسباب أخرى قد تؤدي إلى زيادة هرمون البرولاكتين في الدم، من بينها:

    • بعض الأدوية.
    • قصور في وظائف الغدة الدرقية.
    • إصابة في الصدر.
    • الحمل والرضاعة الطبيعية.

     

    في حال تم تشخيص سبب زيادة هرمون البرولاكتين على أنه وجود ورم حميد (Prolactinoma) فيكون العلاج بطريقتين:

    1. الأدوية: عادةً تكون الأدوية كافية لإعادة هرمون البرولاكتين إلى مستواه الطبيعي وتقليل الأعراض الأخرى المصاحبة للمرض. ولكن، العلاج بالأدوية قد يأخذ فترة طويلة، ويجب الإستمرار والمتابعة خلال هذه الفترة. إذا نجح العلاج الدوائي في تقليص الورم وبقي مستوى هرمون البرولاكتين طبيعياً لمدة عامين، بعدها يمكنك التوقف عن أخذ الأدوية.
       
    2. الجراحة: في حال فشلت الأدوية في علاج الورم الحميد الموجود في الغدة النخامية، عندها يمكن اللجوء إلى العمليات الجراحية لإزالة هذا الورم.

     

    أتمنى لك السلامة. وأتمنى أن تكون الإجابة كافية وشافية.

     

    المصدر:

    http://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/prolactinoma/basics/treatment/con-20028094

    عن المُجيب

    طبيب مهتم بالصحة العامة، خريج الجامعة الإسلامية بغزة، وأعمل حاليا في مستشفى الشفاء الطبي كطبيب امتياز .. لدي اهتمامات كثيرة خارج نطاق الطب، خصوصا في مجال التكنولوجيا، وأسعى للوصول بالناس إلى مستوى صحي أفضل من خلال الربط بين التكنولوجيا والطب

جميع الحقوق محفوظة لـ © اسأل طبيب